الجمعة، 25 نوفمبر، 2011

"حمص" "إبراهيم.م.م، عاطل (32 سنة) متخصص فى الإستيلاء على السيارات تحت تهديد السلاح،

تمكن رجال المباحث من القبض على عصابة "حمص" المتخصصة فى الإستيلاء على السيارات تحت تهديد السلاح، حيث تبين أن المتهمين يستوقفون سيارات التاكسى فى ميدان التحرير، ويطلبون من سائقها توصيلهم إلى أماكن نائية، ثم يشهرون السلاح فى وجهه ويستولون عليها.

كان مأمور مركز شرطة الصف تلقى بلاغا من "نور.ف.م،سائق" (45 سنة) يفيد تعرض سيارته التاكسى التى تحمل أرقام "ط ل ر 812" للسرقة تحت تهديد السلاح، حيث كان يمر بميدان التحرير بالتاكسى، فاستوقفه شخصان، وطالبا منه توصيلهما إلى منطقة المعصرة بحلوان، وأثناء سيره بطريق أسيوط الشرقى بالقرب من مدخل الصف أشهرا السلاح فى وجهه، وأجبراه على النزول من السيارة، واستوليا عليها، وفرا هاربين.

تم تشكيل فريق بحث من رجال المباحث، قاده المقدم أحمد عبد الرؤوف رئيس مباحث الصف، وأشرف عليه اللواء كمال الدالى مدير المباحث، ومن خلال التحريات الأولية عن المتهمين والمسجلين خطر والعناصر الإجرامية توصلت تحريات المباحث إلى أن وراء ارتكاب الواقعة كلاً من "إبراهيم.م.م، عاطل (32 سنة) وشهرته "حمص" هارب من عدة قضايا متنوعة و"ناصر.س.ح،عاطل" (35 سنة) بالإستعانة بآخرين، فتم
إعداد حملة أمنية مكبرة استهدفت مكان وجود المتهمين بإحدى المناطق الجبلية، حيث تم القبض على الأول، بينما تمكن الثانى من الهرب.

اعترف المتهم أمام رجال المباحث بارتكابه للواقعة، بالاشتراك مع زميله الهارب ومجموعة آخرين، حيث يذهبون إلى ميدان التحرير ويرصدون سيارات التاكسى، ويطلبون من سائقيها توصيلهم إلى أماكن نائية بالصف وحلوان، وعندما يبتعدون عن أعين الناس يشهرون السلاح فى وجوه سائقى السيارات ويستولون عليها، ثم يقومون بتفكيكها وبيعها لعملائهم، وأضاف المتهم بأنه اشترك مع زملائه فى الاستيلاء على عدد كبير من السيارات بنفس الطريقة، وبإخطار اللواء عابدين يوسف مساعد أول وزير الداخلية ومدير أمن الجيزة أمر بتحرير المحضر رقم 7315 لسنة 2011 بالواقعة، وأخطرت النيابة للتحقيق.

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

محمود انور العميرى