الجمعة، 18 نوفمبر، 2011

عاطل ونجل شقيقه طالب وراء ارتكاب جريمة قتل "مساعد الشرطة" بمصر القديمة

كتب أحمد مراد:
كشفت أجهزة الأمن بالقاهرة بأشراف اللواء محسن مراد مساعد وزير الداخلية سر غموض مقتل مساعد شرطة بالمعاش داخل شقته بمنطقة مصر القديمة.. تبين أن وراء ارتكاب الجريمة عاطل ونجل شقيقة الطالب.. اعترف بانهما تخلصاً منه لسرقته لمرورهما بضائقة مالية.
ثم الكشف عن الجريمة عندما تلقي المقدم طارق الوتيدي رئيس مباحث قسم شرطة مصر القديمة بلاغاً من أخصائية اجتماعية باحدي المدارس بمقتل والدها "67 سنه" مساعد شرطة بالمعاش داخل مسكنه بمنطقة مصر القديمة.
وباخطار اللواء أسامة الصغير مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة كلف نائبه اللواء حسن السوهاجي بإجراء التحريات حول الجريمة والتحري عن أقارب وجيران ومعارف وأصدقاء المجني عليه للتوصل إلي مرتبكي الجريمة.
انتقل فريق من المباحث إلي مسكن المجني عليه وبإجراء المعاينة تبين وجود المجني عليه جالساً علي مقعد بصالة الشقة ويرتدي ملابسه ومصاب بجرح طعني بالصدر وجروح قطعية بالرأس وتبين سلامة منافذ الشقة ولا يوجد بعثرة في محتوياتها.
توصلت تحريات اللواء عصام سعد مدير المباحث الجنائية بالقاهرة أن وراء ارتكاب الجريمة عاطل ونجل شقيقه طالب وانهما تخلصاً منه لسرقته.. أعد العميد علاء السباعي رئيس مباحث قطاع جنوب القاهرة عدة أكمنه تمكن من خلالها العميد هشام لطفي مفتش المباحث من ضبطهما وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب جريمتهما.
قرر المتهمان انهما كانا يمران بضائقة مالية وعلما بتواجد المجني عليه بمفرده داخل مسكنه فقررا سرقته وتوجها إلي منزله وقاما بالطرق علي الباب وعند قيام المجني عليه بفتح الباب هدداه بالسلاح وانهال عليه الأول بعصا علي رأس فسقط علي الأرض وعقب افاقته انهال عليه الثاني بالسكين مما أدلي لوفاته في الحال.
أ ضاف المتهمان أنهما قاما بسرقة مبلغ 5 جنيهات و3 علب سجائر وفراً هاربين إلي كورنيش النيل للتخلص من الاداه المستخدمة في الجريمة.

ليست هناك تعليقات: