السبت، 12 نوفمبر، 2011

انقلاب سيارة محملة بالغاز من أعلى كوبرى السيدة عائشة فوق سيارة ميكروباص، مقتل سائق السيارة

أنقذت العناية الإلهية منطقة السيدة عائشة، بعد أن انقلبت سيارة محملة بالغاز من أعلى كوبرى السيدة عائشة فوق سيارة ميكروباص، متسببة فى مقتل سائق السيارة النقل وإصابة التباع.




بدأت الواقعة بقيام سيارة نقل "تانك" محملة بالغاز الطبيعى بالمرور أعلى كوبرى السيدة عائشة، فى الساعة الخامسة صباحاً، بالمخالفة للقانون، الذى ينص على غلق الكوبرى من الساعة الواحدة إلى السابعة صباحاً، وأثناء مرورها أمام مسجد السيدة عائشة أعلى الكوبرى لم يلحظ السائق المنحدر، فاختلت عجلة القيادة فى يده وانقلبت السيارة من أعلى الكوبرى، وساعد على ذلك عدم وجود حواجز الحماية الحديدية على جانبى الكوبرى، وذلك لسرقتها منذ فترة، فسقطت السيارة على إحدى سيارات الميكروباص، إلا أنها كانت فارغة، حيث قام سائقها بإيقاف سيارته والتوجه لأداء صلاة الفجر، مما أنقذ حياته، إلا أن السيارة تسببت فى وفاة سائق السيارة النقل وإصابة التباع بإصابات خطيرة.



انتقلت على الفور أكثر من 20 سيارة مطافئ وحماية مدنية و5 سيارات إسعاف، بالإضافة إلى قوات الشرطة والجيش، إلى مكان الواقعة، وقاموا بنقل المصاب إلى المستشفى وفرش الطريق بالرمال، وذلك لتغطية الغاز المتسرب من حمولة السيارة، خوفاً من اشتعاله واحتراق المنطقة بالكامل، كما استخدمت قوات الأمن مكبرات الصوت الخاصة بالمساجد المحيطة بالمنطقة، وذلك لمناشدة المواطنين عدم إشعال أى نيران خوفاً من اشتعال أى حرائق ليتم فتح الطريق نسبياً وتسيير حركة المرور.



ليست هناك تعليقات: